Open the menu

بالاسم والصور. . قيادات حوثية بارزة لقت مصرعها بغارات جوية الجمعة..بينهم مقرب من زعيم الميليشيا عبدالملك الحوثي

بالاسم والصور. .  قيادات حوثية بارزة  لقت مصرعها بغارات جوية الجمعة..بينهم مقرب من زعيم الميليشيا عبدالملك الحوثي

2018-01-13T11:12:38.0000000+03:00. محلي لاتعليقات

كشفت مصادر عسكرية، الجمعة، عن مقتل قيادات بارزة من ميليشيات الحوثي الانقلابية، خلال الساعات الأخيرة بغارات لطيران التحالف العربي والمعارك الميدانية المستمرة في الساحل الغربي.

وأكدت المصادر مقتل القيادي الحوثي، يحيى حسين العياني، وهو أحد المقربين من زعيم المتمردين الحوثيين، عبدالملك الحوثي، مع خمسة من القيادات الميدانية الحوثية، في غارات لطيران التحالف العربي، استهدفت تجمعهم شرق مدينة الخوخة بمحافظة الحديدة غرب اليمن. والعياني من القيادات الميدانية الهامة في ميليشيات الحوثي، حيث تولى عددا من المناصب، منها قائد قوات التدخل السريع ومشرف الميليشيا في جبهات الحدود مع السعودية خلفاً لأحمد العزي، بالإضافة إلى كونه أحد المسؤولين عن اقتحام منزل الرئيس الراحل علي عبدالله صالح في العاصمة صنعاء الشهر الماضي، وتم إرساله إلى جبهة الساحل الغربي مؤخرا مع احتدام المعارك هناك وانهيار ميليشياتهم.

كما لقي قائد مجاميع ميليشيا الحوثي في جبهة حيس بالحديدة، المدعو أحمد عسكري البهكلي، المكنى “أبو بلال”، مصرعه الجمعة، في معارك مع الجيش اليمني الذي يواصل فرض حصار خانق على الميليشيا في حيس ثاني مديريات محافظة الحديدة التي يتقدم باتجاهها.

وفي ذات السياق، لقي عدد من القيادات الحوثية مصرعهم في جبهة ميدي بمحافظة حجة شمال غربي اليمن. القيادي الحوثي علي شرف الدين .

وذكر مصدر عسكري، أن أبرز القيادات التي لقيت مصرعها في معارك مع الجيش الوطني، القيادي الحوثي علي شرف الدين وعبدالله حسن عبده أبو دنيا، وعلي محمد عبدالرحمن أبو دنيا.

وأشار إلى أن طيران الأباتشي لقوات التحالف شن عدة ضربات دمر تعزيزات حوثية جنوب ميدي حاولت التقدم، ووقع أكثر من 30 قتيلا في صفوف الميليشيات.

ووفق المصدر، فإن الميليشيات حاولت شن هجوم لفك الحصار المفروض على عناصرها داخل مدينة ميدي، إلا أن الجيش الوطني وبإسناد من مقاتلات التحالف كسر هذه الهجوم، وأجبر الحوثيين على التراجع بعد تكبيدهم خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات.

إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا