Open the menu

قوة عسكرية تلاحق أعضاء في حزب المؤتمر بتعز بتهمة إحياء فعالية تأبين صالح 

قوة عسكرية تلاحق أعضاء في حزب المؤتمر بتعز بتهمة إحياء فعالية تأبين صالح 

خرجت قوة عسكرية تابعة للواء 35 مدرع  اليوم السبت لملاحقة اشخاص قاموا بتنظيم فعالية تأبين اربعينية الرئيس السابق الصالح بمحافظة تعز .

وقال مصدر محلي لـ" المشهد اليمني " إن قوة عسكرية مكونة من عدة أطقم تابعة للواء 35 خرجت لملاحقة القيادي في حزب المؤتمر جناح صالح عادل الأصبحي وآخرين بسبب إحياء أربعينية تأبين الرئيس السابق علي صالح في عزلة الاصابح مديرية الشمايتين.

ونفى المصدر الأخبار التي تناقلتها مواقع إخبارية تحدثت عن تفجير المقاومة الشعبية منزل عادل الاصبحي المتهم بإحياء الفعالية.

وأوضح أن الحملة العسكرية تعرضت لاستهداف بإطلاق النار من منزل الأصبحي مادفع القوة العسكرية على الرد بإطلاق صاروخ كتف " لو"  باتجاه مصادر النيران في منزل الأصبحي .

وكان قد أطلق شباب الثورة مساء أمس الجمعة الألعاب النارية في سماء مدينة تعز ردا على إقامة فعالية تأبين بمرور أربعين يوم على مقتل صالح واعتبروه استفزازا لأسر الشهداء والجرحى.

من جانبه قال عادل الأصبحي المتهم بتنظيم الفعالية في رسالة صوتية قال فيها أنه عفاشي حتى النخاع ويفتخر بانتمائه .

وأضاف الاصبحي أنه بصدد تشكيل قوة عسكرية عفاشية متهما اللواء 35 مدرع والجيش الوطني بالمرتزقه والمفصعين وان قائد اللواء يرأس مليشيات لافتعال المشاكل بالتربة.

حزب المؤتمر 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا